شركة ذات مسؤولية محدودة

شركة ذات مسؤولية محدودة وتختصر ش.ذ.م.م. وأحيانا يكتفى باختصار ذ.م.م. ( بالإنجليزية: With Limited Liability W.L.L) وهي تعني: شركة تتألف من شخصين أو أكثر، وتكون مسؤولية الشريك فيها عن ديونها والالتزامات المترتبة عليها وخسائرها بمقدار حصته في رأس مالها. وتنتقل حصة الشريك إذا توفى إلى ورثته أو من يوصي لهم بأي حصة. ولا يزيد عدد الشركاء في هذه الشركة عن خمسين شريكاً.

وفي قانون الغالبية الساحقة من السلطات القضائية للولايات المتحدة هو الشكل القانوني للشركة التجارية التي توفر مسؤولية محدودة إلى اصحابها. في كثير من الأحيان وبشكل غير صحيح تسمى " شراكة ذات مسؤولية محدودة" (بدلا من الشركة)، انه كيان هجين من أعمال ذات خصائص معينة لكلا من مؤسسة وشراكة أو ملكية فردية (اعتمادا على كم مالكا هناك). ُإن (ذ.م.م)، على الرغم من أنها كيان تجاري، هي نوع من الجمعيات غير مدمج وليس شراكة. السمة الأساسية التي تشترك فيها شركة ذات مسؤولية محدودة مع كيان ذو مسؤولية محدودة ؛و السمة الأساسية التي تشترك فيها مع الشراكة هو توافر نظام الدخل الضريبى الشفاف. غالبا ما يكون أكثر مرونة من الشراكة كماأنها مناسبة تماما للشركات ذات مالك واحد.

من المهم أن نفهم أن المسؤولية المحدودة لا تعبر دائما عن الحماية الكاملة لاصحابها من الالتزامات الشخصية. يمكن للمحاكم اختراق حجاب الشركات ذات المسئولية المحدودة عندما يحدث نوع من الغش أو التلفيق، أو في ظل أوضاع معينة، حيث يستخدم صاحب الشركة بوصفها "الأنا". [1]

المصطلحات

العضو
أعضاء الشركة ذات المسئولية المحدودة هم أصحاب شراكة ذات مسؤولية محدودة بقدر حملة الاسهم من أصحاب الشركة أو الشركاء في هذه الشراكة. مثل حملة الاسهم، قدرة العضو في الشركة ذات المسؤولية المحدودة لتسديد الالتزامات محدودة طبقا لمساهمته أو مساهمتها. الأعضاء قد يكونوا أشخاصا عاديين، شركات، شراكات، أو شركات ذات مسئوولية محدودوة أخرى.
المصلحة العضوية
فائدة ملكية العضو في شركة ذات مسؤولية محدودة غالبا ما تسمى المصلحة العضوية. مصالح العضوية غالبا ما تنقسم إلى وحدات قياسية والتي بدورها غالبا ما تسمى أسهم أو وحدات. ما لم ينص على خلاف ذلك في اتفاقية التشغيل، وللعضو الحق في الحصول على توزيعات أو ممارسة حقوق الأعضاء خلال شركة ذات مسؤولية محدودة تتناسب مع مصلحتها العضوية. المصالح العضوية وحقوق الأعضاء تنظم بالقانون الرسمى.
المدير
في معظم الدول، قد تدار شركات المسئولية المحدودة من قبل أعضائها بما يتناسب مع مصالحها العضوية. في بعض الدول مثل جورجيا، ومع ذلك، فإن كل عضو له الحق المتساوي في المشاركة في إدارة شركة ذات مسؤولية محدودة ما لم يكن هناك نص محدد في المواد من التنظيم أو اتفاق التشغيل على خلاف ذلك. العديد من الشركات ذات المسؤولية المحدودة تشغل الاتفاقيات، ومع ذلك يمكن للمدير أو مجلس مديرين الاشراف على تشغيل عمليات اليوم بيوم للشركة ذات المسئولية المحدودة. والمديرين يتم انتخابهم أو تعيينهم من قبل الأعضاء ؛ إذا كان ذلك أيضا منصوص عليه في اتفاق التشغيل، أو أزيل من قبل أعضاء. كما يجوز للعضو أن يكون مديرا. هناك بعض الالتباس بشأن كيفية التعامل مع شخص ما عرف بانه "عضو إدارة" من شركة ذات مسؤولية محدودة. على الرغم من الاقتراحات المقدمة في الإصدارات السابقة من هذا الموضوع بأن "العضو المدير" ينبغي أن يعامل بوصفه مديرا، هو أفضل علاج للنظر في "إدارة الأعضاء" باعتباره عضوا.
توثيقات المنظمة
جميع الشركات ذات المسئوولية المحدودة يجب تكون وثيقة لتشكيل شركة ذات مسؤولية محدودة مع وزير الخارجية (أو غيرها من المكاتب الحكومية المحددة) في الدولة التي يقيم فيها الأشخاص الذين يشكلون اختيار شركة ذات مسؤولية محدودة لتنظيم ذلك. هذه الوثيقة عادة ما تعول على أنها "توثيقات المنظمة" أو "شهادة من المنظمة،" اعتمادا على الدولة. قد تتأسس شركة ذات مسؤولية محدودة في الدولة حيث يقع المنظمين ؛ حيث ستقوم الشركة بالأعمال التجارية، أو في دولة أخرى.
اتفاقية التشغيل
من الشائع لشركة ذات مسئولية محدودة أن يكون لها " اتفاقية تشغيل" والتي تحدد وتوزع حقوق الأعضاء والمديرين، وإذا وجدت ؛ ففي ذلك المسائل المتعلقة بالعضوية والإدارة والتشغيل، وتوزيع الدخل للشركة ذات المسؤولية المحدودة. اتفاق التشغيل بصفة عامة لا يودع لدى وزير الخارجية (أو غيرها من المكاتب الحكومية). اتفاق التشغيل هو عقد بين الأعضاء، والمديرين، والشركة ذات المسؤولية المحدودة.
En otros idiomas