جمهورية الريف

Emblem-scales.svg
هذه المقالة بها ألفاظ تفخيم تمدح بموضوع المقالة، مما يتعارض مع أسلوب الكتابة الموسوعية. يرجى حذف ألفاظ لتفخيم والاكتفاء بالحقائق لإبراز الأهمية. (ديسمبر 2016)
Question book-new.svg
المحتوى هنا ينقصه الاستشهاد بمصادر. يرجى إيراد مصادر موثوق بها. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها. (فبراير 2017)

إحداثيات: 35°12′N 3°55′W / 35°12′N 3°55′W / 35.200; -3.917

جمهورية الريف
جمهورية الريف
المملكة المغربية
→ Merchant flag of Spanish Morocco.svg
1921 – 1926 وصلة= المغرب ←
جمهورية الريف
علم
جمهورية الريف
شعار
خارطة المناطق التي كانت تحت سيطرة جمهورية الريف.
خارطة المناطق التي كانت تحت سيطرة جمهورية الريف.

عاصمة أجدير
نظام الحكم جمهورية
اللغة الرسمية ذاريفيث،   واللغة العربية  تعديل قيمة خاصية اللغة الرسمية (P37) في ويكي بيانات
اللغة لهجة تاريفيت و اللهجة المغربية و اللغة العربية
الرئيس
محمد عبد الكريم الخطابي 1921-1926
التاريخ
الفترة التاريخية ما بين الحربين العالميتين
تأسيس الجمهورية 18 سبتمبر 1921
حل الجمهورية 27 مايو 1926


جمهورية الريف هي منطقة كانت في شمال المغرب. وتضم الحسيمة والناظور وبركان. وهي حاليا تسمى الريف المغربي تأسست قديما في 18 سبتمبر 1921 عندما كان المغرب يعاني من الإستعمار الفرنسي و الإسباني ودامت خمس سنوات فقط، تزعمها في تلك الفترة المقاوم محمد عبد الكريم الخطابي وكانت مدينة أجدير مركزا لها، حُلَّت في 27 مايو 1926.

الحرب التحريرية الثانية

الحماية الثلاثية على المغرب (1912 - 1956)

قبل وفاة عبد الكريم الخطابي الأب دعا ابنيه مولاي محند [1] وأخاه محمد وقال لهما: "إذا لم تستطيعا الدفاع عن استقلال الريف وحقوقه فغادراه إلى مكان غيره". [2] ليشكل ذلك نقطة انطلاق الاستعدادات المكثفة لترجمة الوصية، [3] ومواصلة السير في استقلال الريف.

في منتصف أبريل من سنة 1921 توجهت قبائل آيت ورياغل وآيت تمسمان وآيت إبقوين وآيت توزين إلى جبل قاما ـ "أذرار ن رقمث" ـ لعقد الاجتماع حول الأوضاع التي كانت تعرفها المنطقة الريفية. وبعد نقاشات وجدالات كثيرة دامت حتى بداية شهر ماي من نفس السنة استطاع مولاي محند أن يوحد القبائل الريفية ويضع حدا للصراعات التي كانت تمزق المجتمع الريفي، ويقضي على ظاهرة الثأر بين القبائل، فتعاهدت هذه الأخيرة على توحيد صفوفها والدفاع عن أرضها. لتنطلق بعد ذلك شرارة الكفاح المسلح وبداية الحرب التحريرية الثانية التي بدأت مباشرة في فاتح يونيو 1921 مع معركة "دهار أبران" الذي كان مركزا استراتيجيا للمعسكر الإسباني. وبعد معركة قوية بين الثوار الريفيين الذين لم يكن يتعد عددهم 300 رجل تمكنوا من هزم الإسبان، حيث سقط 400 رجل من القوات الإسبانية وغنم الريفيون الكثير من البنادق والمدافع. وبعد هذا النصر تقاطرت القبائل الريفية الأخرى تعرض تأييدها لمولاي محند أميرا عليها. [4]

في 17 يوليو 1921 تكرر نفس السيناريو وانتصر الريفيون في "إغريبن". ثم بعد ذلك، وبالضبط يوم 21 يوليو 1921 نشبت معركة أخرى والمعروفة بـ"ملحمة أنوال" ـ "ذنواتشت" ـ وكانت القوات الإسبانية محتشدة بأكثر من 24,000 مقاتل مقابل 5,000 جندي ريفي. وبعد معركة شديدة دامت حتى غاية 26 منه، تمكن الريفيون من هزيمة الجيوش الإسبانية وكانت حصيلة الإسبان أكثر من 15 ألف قتيل و570 أسير بالإضافة إلى مقتل قائدهم الجنرال سلفستر. غنم الريفيون من تلك المعركة 500 مدفع من مختلف الصناعات و30,000 بندقية و1,000,000 خرطوشة وسيارات وشاحنات ومواد أخرى، [5] بالإضافة إلى استرجاع 130 موقعا من المواقع التي احتلتها إسبانيا. بعد الانتصار العظيم الذي حققته المقاومة الريفية في ملحمة أنوال، [6] أصبح الريف يتوفر على جيش كبير ومعدات كثيرة، [7] الشيء الذي أدى بمولاي محند إلى التفكير في تأسيس كيان مستقل، حتى تنجح القضية الريفية. ـ كان محمد بن عبد الكريم الخطابي مغربيا أصيلا، ولهذا بقي على اتصال بكل المغاربة المقاومين، وكان عضوا فاعلا في لجنة القاهرة لمساندة المقاومة المغربية ككل، ولما وصل لمشارف فاس، لم يشأ أن يدخل المدينة بجيوشها، لأنها مغربية وهو مغربي، وفيها تعلم، لولا الحصار الذي كان مضروبا حوله حينذاك لكانت حركته قد وثقت علاقاتها مع كل أطراف المغرب...

En otros idiomas
brezhoneg: Republik ar Rif
Deutsch: Rif-Republik
English: Rif Republic
Esperanto: Respubliko Rif
Bahasa Indonesia: Republik Rif
lietuvių: Rifo respublika
latviešu: Rīfa republika
Nederlands: Rif-Republiek
پنجابی: ریف جمہوریہ
português: República do Rife
svenska: Rifrepubliken
Türkçe: Rif Cumhuriyeti
oʻzbekcha/ўзбекча: Rif respublikasi