بوينغ

The Boeing Company
شركة بوينغ
بوينغ

Boeing 787 Roll-out.jpg 

معلومات عامة
تاريخ التأسيس 15 يوليو 1916؛ منذ 101 سنة (1916-07-15)
(باسم Pacific Aero Products Co.)
سياتل، واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية [1]
النوع شركة عامة
الفروع بوينغ لصناعة الطائرات التجارية
بوينغ للدفاع والفضاء والأمن
بوينغ كابيتال للهندسة، العمليات والتكنولوجيا
مجموعة الخدمات المشتركة [1]
البورصة BA
متداولة كـ
الجنسية شركة أمريكية متعددة الجنسيات
أهم الشخصيات
المؤسس ويليام بوينغ
المدير التنفيذي وليام ماكفرسون ألين  تعديل قيمة خاصية الرئيس التنفيذي (P169) في ويكي بيانات
أهم الشخصيات دينيس مويلنبورغ (المدير التنفيذي، رئيس مجلس الإدارة، الرئيس)
ريمون كونر (نائب رئيس مجلس الإدارة)
المقر الرئيسي شيكاغو، إلينوي،   الولايات المتحدة [2]
الشركات التابعة
  • إفيال للخدمات
  • شركة بوينغ القابضة للطائرات
  • بوينغ أستراليا
  • بوينغ كندا
  • بوينغ كابيتال كوربوراتيون
  • شركة بوينغ للفضاء التجاري
  • بوينغ للصناعات الدفاعية المملكة المتحدة
  • جيبيسن
عدد الموظفين 147,683 (23 شباط 2017) [3]
مناطق الخدمة حول العالم [1](p1)
الصناعة
المنتجات
الخدمات
  • التأجير
  • حلول الدعم [1](pp35–36)
موقع ويب boeing.com
ايرادات وعائدات
العائدات 94.571 مليار دولار (2016) [2]
الدخل التشغيلي 5.834 مليار دولار (2016) [2]
الأرباح 4.895 مليار دولار (2016) [2]
الأصول 89.997 مليار دولار (2016) [2]
Fleche-defaut-droite-gris-32.png ماكدونل دوغلاس  تعديل قيمة خاصية سبقه (P155) في ويكي بيانات
  Fleche-defaut-gauche-gris-32.png

شركة بوينغ ( بالإنجليزية: The Boeing Company) هي شركة أمريكية متعددة الجنسيات لصناعة الطائرات، يقع مقرها في مدينة شيكاغو، بينما توجد مصانعها بالقرب من مدينة سياتل. تأسست الشركة في 15 يوليو 1916 على يد وليام بوينغ. تعد شركة بوينغ في الوقت الحاضر من أكبر الشركات العملاقة في العالم خصوصاً بعد اندماجها مع شركة تصنيع الطائرات ماكدونال دوغلاس عام 1997. أنتجت بوينغ عدد من الطائرات منها المدنية مثل بوينغ 747 ومنها العسكرية مثل بي 52، ولا يجرؤ على منافستها في سوق الطيران المدني والعسكري إلا شركة إيرباص المملوكة للمجموعة الأوروبية. تحظى شركة بوينغ بدعم لا محدود من قبل الحكومة الأمريكية، وكان مقر الشركة وقاعة الإنتاج الضخمة التي فيها هي المكان الذي اختاره الرئيس الأمريكي جورج دبليو بوش لإلقاء خطابه الشهير حول الطيران عام 2003 بمناسبة مرور 100 عام على أول طيران نفذه الأخوان رايت والذي تعهد فيه ببقاء الولايات المتحدة الدولة التي سوف تقود العالم في حقل الطيران خلال المائة العام القادمة، كما كان عليه الحال في القرن العشرين.

تاريخ

قبل عام 1930

في مارس من عام 1910 اشترت بوينغ حوض بناء السفن وليام هيث في سياتل-واشنطن، والذي أصبح فيما بعد مصنع أول طائرة. تأسست بوينغ في سياتل على يد وليام بوينغ في تاريخ 15 يوليو 1916، درس وليام بوينغ في جامعة ييل وعمل في البداية في صناعة الأخشاب، حيث أصبح من الأثرياء واكتسب المعرفة عن الهياكل الخشبية. وهذه المعرفة لا تقدر بثمن لدورها في نهضة الطيران. وبقيت الشركة في سياتل للاستفادة من الإمدادات المحلية من خشب شجرة التنوب.

مجسم لأول طائرة بوينغ موجودة في متحف الطيران والفضاء الوطني

أسس وليام بوينغ شركته بعد شهر من الرحلة الأولى في 15 يونيو بواحدة من طائرتين مائيتين بنيتا بمساعدة جورج كونراد، وهو مهندس في البحرية الأمريكية. قررت شركة بوينغ وكونراد بناء طائرة مائية بعد تجربتها وملاحظة أنه هنالك أمل بمستقبل أفضل للطائرات فكثير من طائرات البوينغ في وقتنا الحالي كانت طائرات مائية, عند هذه النقطة بنيت طائرات بوينغ وجمعت في حوض على ضفاف بحيرة في سياتل.

يوم 9 مايو 1917 أصبحت الشركة تعرف باسم "شركة بوينغ للطائرات". في أواخر 1917 دخلت الولايات المتحدة الحرب العالمية الأولى وكانت تعلم بوينغ ان البحرية الأمريكية بحاجة للتدريب على الطائرات المائية, لذا تم إرسال طائرتي بوينغ حديثتي الصنع لخدمة القوات البحرية إلى ولاية فلوريدا. أعجبت البحرية بهذا النوع من الطائرات, لذلك طلبوا خمسين طائرة منها فنقلت شركة بوينغ عملياتها إلى منشأة بناء سفن أكبر من السابقة. عندما انتهت الحرب العالمية الأولى عام 1918, فاض عدد كبير من طائرات البحرية في الأسواق وعرضت بأسعار زهيدة، ومُنعت شركات الطيران مثل بوينغ من بيع أي طائرات جديدة, ولذلك توقفت العديد من شركات الطيران عن العمل، ولكن قليل منها بما فيها شركة بوينغ، بدأت ببيع منتجات أخرى, كإكسسوارات بوينغ، عدادات، وأثاث، بالإضافة إلى قوارب بحرية. في عام 1919 قامت طوافة بحرية من طراز بوينغ ب-1 بالطواف بأول رحلة لها. وكانت الطوافة تستوعب قائد واحد وراكبين وبريد. سيّرت بوينغ على مدى ثماني سنوات رحلات البريد الجوي الدولي من سياتل وواشنطن إلى فيكتورياو كولومبيا البريطانية. وفي 24 مايو 1920 حلقت بوينغ-8 بأول رحلة لها وكانت هذه أول طائرة تحلق فوق جبل رينييه. في عام 1923، بدأت شركة بوينغ منافستها ضد شركة كيرتس للحصول على عقد لتطوير مقاتلة لخدمة سلاح الجو الأمريكي على الرغم من انتهاء كيرتس لتصميمها الأول وحصولها على العقد. في عام 1925 تم بناء طائرة بوينغ من طراز الطائرة إي-40 لحكومة الولايات المتحدة بهدف خدمة البريد الجوي. وفي عام 1927 تم صناعة طائرة محسنة منها. وفاز هذا الطراز بعقد لتسليم البريد بين سان فرانسيسكو وشيكاغو. وفي نفس العام، تم إنشاء شركة طيران بوينغ للنقل الجوي التي اندمجت فيما بعد مع شركة خطوط فيرجن أتلانتيك الجوية. وكان تسليم أول بريد جوي لهذا التحالف في 1 يوليو 1927. غيرت الشركة اسمها إلى الخطوط الجوية المتحدة في عام 1929. في 27 يوليو 1929 انطلقت طائرة تابعة لبوينغ بثلاثة محركات تنقل 12 راكباً بأول رحلة لها، وكانت أول طائرة بوينغ تُصنع بهدف محدد وهو نقل الركاب. ومنها انطلقت مسيرة بوينغ بصناعة طائرات حربية وطائرات بريد وطائرات لنقل المسافرين...

1958

في عام 1958 بدأت بوينغ بتصنيع طائرات البوينغ 707 وأصبحت الولايات المتحدة الأمريكية أول مصنّع للطائرات التجارية النفاثة في العالم، ومع بوينغ 707 ذات الأربعة محركات و156 راكب، أصبحت الولايات المتحدة رائدة في مجال تصنيع الطائرات التجارية, وبعد سنوات قليلة أنتجت بوينغ نسخة ثانية من هذه الطائرة وهي بوينغ 720، التي كانت أسرع بقليل من الأولى ولكن مداها أقصر.

الستينات

اشترت بوينغ شركة فيرتول للطيران سنة 1960، [4] وسميت بتقسيم فيرتول في بوينغ.

في ديسمبر 1960 أنتجت بوينغ الطراز بوينغ 727 والتي دخلت السوق التجاري بعد نحو ثلاث سنوات من إنتاجها, وكانت 727 الطائرة التجارية الأولى التي تعدت مبيعاتها إلى أكثر من 1500 طائرة. في عام 1967 أدخلت بوينغ طائرة البوينغ 737 (قصيرة-متوسطة المدى) ذات المحركين الاثنين. وقد أصبحت منذ ذلك الحين الطائرة النفاثة التجارية الأكثر مبيعاً في تاريخ الطيران, وما زالت بوينغ 737 تصنع لغاية الآن مع إدخال تحسينات مستمرة كما وضعت إصدارات عدة منها لزيادة عدد المقاعد وطول المدى.

ومن جهة أخرى أحدثت صناعة بوينغ 747 تحول كبير في عالم الطيران عام 1968 والتي تمت صناعتها في مصنع ضخم في إيفرت قرب سياتل. وقامت الطائرة بأول رحلة لها في العام التالي, وقامت بأول رحلة تجارية في عام 1970, حيث كانت طائرة طويلة المدى بعدد مقاعد أكثر مما سبقها من طائرات.

السبعينات

نظراً للأوضاع الاقتصادية والضغوطات وركود سوق الطلب, ركدت مبيعات بوينغ لحد كبير مما أدى إلى خسارة فادحة للشركة وفصل أكثر من 80,000 موظف أي ما يقارب النصف.

الثمانينات

بوينغ إي-6 العسكرية التي أنشأتها شركة بوينغ للبحرية الولايات المتحدة

في عام 1983 بدأ الوضع الاقتصادي يتحسن, كما زادت حركة الملاحة الجوية ونقل الركاب، لكن المنافسة صعبة، خصوصاً مع شركة مثل إيرباص، الوافد الأوروبي في مجال تصنيع الطائرة التجارية. طورت بوينغ الطائرة بوينغ 757 ذات الممر الواحد، وطائرة البوينغ 767 ذات الممرين، واصدرت تحديثات من البوينغ 737. وكان هنالك مشروع مهم لمكوك فضائيٍ والذي ساهمت فيه خبرة شركة بوينغ في مجال صواريخ الفضاء المكتسبة خلال عهد أبولو كما شاركت بوينغ أيضاً في غيرها من البرامج الفضائية كما كانت المقاول الأول لبرنامج محطة الفضاء الدولية.

التسعينات

في أبريل 1994 صنعت بوينغ معظم الطائرات النفاثة التجارية الحديثة في ذلك الوقت، وصنعت كذلك البوينغ 777 ذات المحركين والتي تتسع لحوالي 300 راكب في تخطيطها النموذجي ذو الثلاث درجات، كما أصبحت الطائرة الأطول مدى بمحركين في العالم. وفي منتصف عام 1990 أصدرت الشركة النسخة المجددة ل737 والمعروفة باسم بوينغ 737 الجيل الجديد، وأصبح هذا الإصدار الأسرع مبيعا من سلسلة طائرات 737 في التاريخ. في عام 1997 اندمجت بوينغ مع ماكدونل دوغلاس تحت اسم شركة بوينغ, وبعد الاندماج تضمن شعار بوينغ, نوع بوينغ ونسخة مبسطة من رمز ماكدونيل دوجلاس، والتي كانت مستمدة من شعار الطائرات دوغلاس من السبعينات.

العقد الأول من القرن الحادي والعشرين

تحول انتباه بوينغ إلى النماذج الجديدة والبسيطة، وذلك باثبات أن بوينغ 787 - أو كما تسمى بطائرة الأحلام - أصبحت خياراً مناسباً للغاية مع شركات الطيران حيث حصلت على عدد قياسي من الطلبات قبل إنتاجها, في الوقت الذي كانت تكافح ايرباص مع التأخير وتجاوز التكاليف في إنتاج طائرة إيرباص إيه 380 العملاقة، وفي الوقت نفسه هددت العديد من شركات الطيران بتبديل أوامر طلبيات طائرة إيرباص إيه 380 بطلبية بوينغ حديثة من بوينغ 747-8. لكن واجهت بوينغ 787 تأخيراً في الإنتاج, حيث ستسلم بحلول عام 2013. في مايو 2005 أعلنت بوينغ عزمها اقامة مشروع مشترك مع حكومة الولايات المتحدة وهو إطلاق تحالف مع منافستها لوكهيد مارتن حيث ستكون الشركة الجديدة أكبر مزود لخدمات إطلاق الصواريخ للحكومة الأمريكية.

En otros idiomas
Afrikaans: Boeing
azərbaycanca: Boeing
беларуская: Boeing
български: Боинг
বাংলা: বোয়িং
brezhoneg: Boeing
bosanski: Boeing
català: Boeing
کوردی: بۆینگ
čeština: Boeing
dansk: Boeing
Deutsch: Boeing
Ελληνικά: Boeing
English: Boeing
Esperanto: Boeing
español: Boeing
eesti: Boeing
euskara: Boeing
فارسی: بوئینگ
suomi: Boeing
français: Boeing
Frysk: Boeing
Gaeilge: Boeing
galego: Boeing
客家語/Hak-kâ-ngî: Boeing
עברית: בואינג
हिन्दी: बोइंग
hrvatski: Boeing
magyar: Boeing
Հայերեն: Boeing
Bahasa Indonesia: Boeing
íslenska: Boeing
italiano: Boeing
日本語: ボーイング
Basa Jawa: Boeing
ქართული: Boeing
қазақша: Боинг
ಕನ್ನಡ: ಬೋಯಿಂಗ್
한국어: 보잉
Lëtzebuergesch: Boeing
Limburgs: Boeing
lietuvių: Boeing
latviešu: Boeing
македонски: Боинг
മലയാളം: ബോയിങ്
монгол: Боинг
मराठी: बोईंग
Bahasa Melayu: Boeing
Nederlands: Boeing
norsk nynorsk: Boeing
norsk: Boeing
occitan: Boeing
polski: Boeing
پنجابی: بوئنگ
português: Boeing
română: Boeing
русский: Boeing
Scots: Boeing
srpskohrvatski / српскохрватски: Boeing
Simple English: Boeing
slovenčina: Boeing
Soomaaliga: Boeing
shqip: Boeing
српски / srpski: Боинг
svenska: Boeing
Kiswahili: Boeing
தமிழ்: போயிங்
తెలుగు: బోయింగ్
ไทย: โบอิง
Türkçe: Boeing
українська: Boeing
اردو: بوئنگ
oʻzbekcha/ўзбекча: Boing
Tiếng Việt: Boeing
მარგალური: ბოინგი
ייִדיש: באואינג
中文: 波音
Bân-lâm-gú: Boeing
粵語: 波音